المشاورات القطرية (الأردن وتركيا ولبنان ومصر والعراق وسوريا)

سيعتمد مدى نجاح منتدى التنمية لتعزيز القدرة على مواجهة الأزمات على المشاورات القطرية المسبقة التي تعقد في الأردن وتركيا ولبنان ومصر والعراق وسوريا، والتي تُنظم بقيادة المنسقين المقيمين التابعين للأمم المتحدة، وبتعاون وثيق مع نظرائهم الوطنيين. ستتناول المشاورات القطرية نقاط الاختناق والتحديات التي لم يتم حلها، وستنتهي بإصدار توصيات تتناول التوجهات المستقبلية للاستجابة للأزمة السورية، وحسب ما تتعلق بالبلدان المتأثرة بصفتها المنفردة.

تم إعداد أربع أوراق نقاشية عامة حول تكييف هيكل المساعدات الإنمائية الدولية ليتوافق مع احتياجات نهج تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات؛ والاستقرار والتماسك الاجتماعي؛ ومشاركة القطاع الخاص في الاستجابة؛ وتعزيز القدرة على مواجهة الأزمات داخل سوريا. وقد ساعدت هذه الأوراق على تأطير الحوار ضمن المشاورات القطرية إذ أنها يسّرت المناقشات المتعددة الأطراف من خلال تحديد الفرص والتحديات إضافة إلى مجموعة من الأسئلة الإرشادية.

سينتج عن المشاورات القطرية جداول أعمال قطرية لتعزيز القدرة على مواجهة الأزمات، وستتضمن الأنشطة/مراحل الأداء المتفق عليها، وستوضّح الكيفية التي سيعمل فيها الشركاء في الخطة القطرية على معالجة موضوعات نقاط الاختناق الأربعة التي سيتناولها منتدى التنمية القائمة على تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات. وسيقوم المنسقون المقيمون التابعون للأمم المتحدة، ونظراؤهم الحكوميون، بعرض الوثائق الختامية في اجتماع إقليمي بهدف تحديد الأنماط الإقليمية والخصائص القطرية. وستشكل هذه النتائج المسودة الأولى لجدول أعمال تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات.

وتجري المشاورات القطرية وفقاً للجدول الزمني التالي:

الأردن:        29 أيلول/سبتمبر 2015
تركيا:        7 تشرين الأول/أكتوبر 2015
لبنان:        9 تشرين الأول/أكتوبر 2015
العراق:        18 تشرين الأول/أكتوبر 2015
مصر:        جارية
سوريا:        جارية

 

إيجاز حول المشاورات القطرية


Jordan

عقدت المشاورات القطرية في الأردن في 29 أيلول/سبتمبر وحضرها أكثر من 50 مشاركاً من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والجهات المانحة. وقد جمعت المشاورات الشركاء من أجل تدارُس الوضع العام، والتأمل في التحديات، ودفعهم إلى الابتكار من أجل تقديم حلول جديدة تقود إلى نتائج أفضل وأكثر قدرة على مواجهة الأزمات.


lebanon

أتم لبنان مشاورات قطرية ناجحة جداً في 7 تشرين الأول/أكتوبر، تخللها محادثات ثرية تناولت ثلاث مجالات تركيز. وحضر الفعالية أكثر من 80 مشاركاً من الحكومة والمجتمع المدني والجهات المانحة والقطاع الخاص.


Turkey

وتكللت المشاورات القطرية في تركيا بالنجاح، وقد استضافتها الحكومة في 9 تشرين الأول/أكتوبر، وحضرها أكثر من 100 مشارك من الحكومة والقطاع الخاص والمنظمات الدولية، بما في ذلك جميع الوزارات الرئيسية وأكثر من 20 منظمة دولية.


Iraq

اما في العراق، وفي أعقاب رسالة دعوة للمشاركة في المشاورات القطرية أرسلتها ليسا غراند، نائب الممثل الخاص للأمين العام، عُقدت مشاورات متزامنة في مدينتي أربيل وبغداد في 18 تشرين الأول/أكتوبر. وتضمنت المشاورات تركيزاً قوياً على أهمية تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات. ولم تُنظّم الجلسات وفقاً لأوراق المناقشة العامة، ولكن تم تناول المواضيع المحددة خلال الاجتماعات المتزامنة. وتأسست ثلاث فرق متكاملة ومتزامنة كي تبحث في السؤال: ماذا بوسع الحكومة، والقطاع الخاص، ومنظمات المجتمع المدني/المنظمات غير الحكومية أن تفعل لتعزيز القدرة على مواجهة الأزمات.


country_consultation_Egypt

جرت المشاروات القطرية في مصر بمشاركة الحكومة المصرية والشركاء الإنمائيين والقطاع الخاص (وهي جارية حالياً)، وستجري لاحقاً مشاورات مع القطاع الخاص (ستبدأ قريباً)، وبمشاركة مكاتب الأمم المتحدة في مصر أيضاً. وتضمنت المناقشات نقاط عمل وتوصيات لتناول الفرص والتحديات في المجالات التالية: (1) تكييف هيكل المساعدات ليلائم تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات؛ (2) الاستقرار والتماسك الاجتماعي؛ (3) مشاركة القطاع الخاص.


Syria

ظلت المشاورات حول تعزيز القدرة على مواجهة الأزمات في سوريا مستمرة منذ بداية عام 2015، وبصفة أساسية ضمن سياق تطوير الإطار الاستراتيجي لمنظومة الأمم المتحدة في سوريا خلال الفترة 2016-2017. وفي حين لم تنتهي المشاورات حتى الآن، إلا أنه نتج عنها ثلاثة مجالات تركيز، وهي: بناء القدرات ودعم المؤسسات بكافة أنواعها للاستجابة للأزمة، استعادة وتوزيع الخدمات والهياكل الأساسية وجعلها أكثر استجابة، وتحسين القدرة الاجتماعية الاقتصادية على مواجهة الأزمات للشعب السوري.